جديد الموقع
اهمية تطبيق السنة النبوية للوصول => دروس التصوف والسلوك ۞ أسألة واجوبة حول التصوف والطريقة => دروس التصوف والسلوك ۞ حكم تصدر المرأة المشيخة والإرشاد => دروس التصوف والسلوك ۞ الختم الشريف القادري => رسائل النور العلية ۞ حقيقة السلوك الروحي عند الصوفية => دروس في التربية والسلوك ۞ خصائص وأسرار خلوة الاستغفار => دروس التصوف والسلوك ۞ التصوف بين الأعداء والأدعياء => دروس التصوف والسلوك ۞ أهمية الشيخ المرشد في السلوك => دروس التصوف والسلوك ۞ خصائص وأسرار خلوة البسملة => دروس التصوف والسلوك ۞ حقيقة الفتح الرباني => دروس التصوف والسلوك ۞ تعريف الطريقة وتاريخ نشاتها ومفهومها => دروس التصوف والسلوك ۞ فضل يوم عرفة وبيان أعماله => دروس التصوف والسلوك ۞ خلوة الجلالة وأسرارها وخصائصها => دروس التصوف والسلوك ۞ شرح قاعدة من قال لشيخه لما لا يفلح => دروس التصوف والسلوك ۞ كلمة بمناسبة ذكرى المولد => دروس ومحاضرات منوعة ۞ مجلس ذكر قادري => دروس ومحاضرات منوعة ۞ آداب الذكر وخصائصه وأسراره => دروس التصوف والسلوك ۞ البدعة وشرح وتصحيح مفهومها => دروس التصوف والسلوك ۞ صفات وشروط المعالج الروحاني => دروس التصوف والسلوك ۞ دلائل الخيرات بسند ورواية القادرية => رسائل النور العلية ۞

المادة

ورد الكفاية لمن أراد الولاية

الكاتب: الشيخ مخلف العلي القادري

تاريخ النشر: 22-11-2017 القراءة: 3224

ورد الكفاية لمن أراد الولاية

للشيخ مخلف العلي القادري

هذا هو ورد الكفاية لمن أراد الولاية، وهو وردٌ عظيمُ القدر رفيعُ الشأن، كافٍ بذاته لا يفتقر لغيره، يغني عن سواه ولا يغني عنه سواه، وهو وردٌ يكفي المريد عن كل الأوراد والأدعية، يحتوي أعظمَ الأذكارِ وأفضلها، وأجمع الأدعية وأكملها، فطوبى لمن لازمه وواظب عليه، فهو وردٌ نافعٌ لكلِّ مسلم يؤمن بالله واليوم الآخر يرغب بالوصول لرضا ربه ونيل محبته، والوصول لحضرته، وقد وضعته للسالكين ولغيرهم ممن يطلب الوصول إلى ربه، سواءً التزم بصحبة شيخ أم لا، ويستطيع كل سالك وطالب لطريق الله تعالى أن يعمل به، ويستطيع السالك أن يلتزم به وحده ولا يحتاج لورد آخر معه. ولزيادة الفضل والبركة فإني أعطي الإذن لكل من يقرأ هذا الكتاب المبارك ويقتنيه أنْ يقرأ هذا الورد ويعطيه لمن شاء من أهله وأحبابه، وأعطي الإذن فيه لكل مسلمٍ راجياً من الله تعالى أنْ ينفعني به ويجعله في صحيفتي، ولا أطلب عليه أجراً إنْ أجري إلا على ربِّ العالمين، فإن ذكرني قارئه بدعوة صالحة بظهر الغيب وبفاتحة شريفة، كلما قرأ هذا الورد المبارك فجزاه الله تعالى كل خيرٍ.

واعلم أنَّ هذا الورد ليس بلازمٍ كله، بل يعمل منه قارئه ما استطاع، ويمكن أن يقرأه في الجلوس والقيام والمشي، ولا يشترط الجلوس واستقبال القبلة بل يستحب، ويمكن أن يقرأ جملة واحدة، ويمكن أن يقسم على اليوم والليلة حسب حال السالك، لكن لو قرأه وفق آداب الذكر التي بيناها في أول الكتاب فذلك خيرٌ وأبقى وأنفع له، وقد جربه الكثير من الأحباب فانتفعوا به كثيراً وحلت عليهم البركة أينما حلوا ونزلوا، ويستحب بعد الانتهاء منه في آخر اليوم أن يوهب ثوابه للنبي صلى الله عليه وآله وسلَّم وآل بيته وصحابته والأئمة الأطهار ومشايخ الطريق، فأسأل الله عز وجَلَّ أن يجعل فيه الخير والنفع لكل مسلم يقرأه ويتلوه في مشارق الأرض ومغاربها وفي كل زمان ومكان، وهذا هو ورد الكفاية لمن أراد الولاية:

· المحافظة على الفرائض الشرعية والسنن النبوية كاملةً، من رواتب الصلوات، والضحى، والأوابين، والوتر، والقيام والتهجد وبقية النوافل.

· صيام يومي الاثنين والخميس، وثلاثة أيام من كل شهر، والأيام المسنونة إن استطاع إلى ذلك سبيلاً.

· قراءة حزب من كتاب الله أو جزء في اليوم والليلة، وأفضل الراتب جزأين، وفضائل السور ما استطاع إلى ذلك سبيلاً.

· قراءة سورة الواقعة وسورة يس مرة واحد في اليوم والليلة.

· قراءة أدعية وأذكار الصباح والمساء الواردة في الكتاب إن استطاع لذلك سبيلاً.

· الإحسان للأهل وبرُ الوالدين وصلة الأرحام وأداء حقوقهم، والتصدق باليسير كل يومٍ أو كل جمعةٍ أو كل شهر أو استطاعته.

· حسن المعاملة وحسن الخلق مع جميع المسلمين، والأقربون أولى بذلك من غيرهم.

· اسْتَغْفِرُ اللَّهَ الْعَظِيمَ وَأَتُوبُ إليهِ (1000) مرة يومياً، وأقله (100) مرة .

· لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ (1000) مرة يومياً وأقله (100) مرة .

· حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ (1000) مرة يومياً وأقله (100) مرة .

· يَا حَيُّ يَا قَيُّومُ (1000) مرة يومياً وأقله (100) مرة .

· بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (786) مرة يومياً وأقله (100) مرة .

· اَللّهُمَّ صَلِّ عَلى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ بعدد علمك (1000) مرة يومياً وأقله (100) مرة .

· سُبْحَانَ اللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ وَلا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَاللَّهُ أَكْبَرُ وَلا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلا بِاللَّهِ الْعَلِيِّ الْعَظِيمِ (500) مرة يومياً وأقله (100) مرة .

· بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ وَلا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلا بِاللَّهِ الْعَلِيِّ الْعَظِيمِ (100)مرة يومياً.

· اَللّهُمَّ صَلِّ عَلى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ عَبْدِكَ وَنَبِيِّكَ ورسُولِكَ النَّبيِّ الأُمِّيِّ وَعَلى آلِهِ وَسَلِّمْ تَسْلِيماً(80) مرة بعد صلاة العصر يوم الجمعة.

· يَا حَيُّ يَا قَيُّومُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ (40) مرة بين أذان الفجر وإقامة الصلاة.

· لَا إلَهَ إلَّا اللهُ وَحدَهُ لا شَريكَ لَه، لَهُ الْمُلكُ ولَهُ الْحَمد وهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (100).

· أَعُوذُ بِاللَّهِ السَّمِيعِ الْعَلِيمِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ إِنْ يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ وَيَأْتِ بِخَلْقٍ جَدِيدٍ وَمَا ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ بِعَزِيزٍ(100) مرة يومياً وأقله (10)مرات بعد كل صلاة .

· اللَّهُ حَاضِريِ، اللَّهُ نَاظِريِ، اللَّهُ شَاهِدٌ عَلَيَّ، اللَّهُ مَعِي، اللَّهُ مُعِيني، وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ مُحِيطٌ، (11) مرة بعد الظهر.

· الفاتحة الشريفة (100) مرة، أو (20) مرة في اليوم على أقل تقدير.

· آية الكرسي الشريفة (20) يومياً.

· سورة الإخلاص الشريفة (40) يومياً.

· حزب الإمام النووي الشريف مرة صباحاً ومرة مساءً.

· الدعاء السيفي المبارك مرة واحدة في اليوم .

· حزب الدور الأعلى الشريف مرة واحدة في اليوم بعد صلاة العصر أو أي وقت آخر، ويستحب قراءته بعد الواقعة بعد الفجر.

· دعاء السر الشريف مرة واحدة في اليوم وله أن يزيد إلى سبع مراتٍ.

ملاحظة: ويستحب لقارئ هذا الورد المبارك أن يهب ثوابه آخر اليوم إلى حضرة النبي وإخوانه من الأنبياء والمرسلين، وآل بيته الطيبين الطاهرين وصحابته اجمعين، ومشايخ الطريق، فإن هذا ادعى للقبول وزيادة الأجر والثواب.

ولا ينسى الفقير مخلف بن يحيى العلي الحذيفي القادري من دعوة صالحة بظهر الغيب، فإن هذا هو الأجر الذي نبتغيه من هذا والله من وراء القصد.

نقلاً عن كتاب

الكنوز النوارنية من أدعية واوراد السادة القادرية

للشيخ مخلف العلي الحذيفي القادري

حقوق النشر والطباعة محفوظة للمؤلف